وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي يستقبل وفدا من رابطة العالم الإسلامي

استقبل معالي الوزير/  محمد الأمين صيف اليمني ، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، منذ قليل في مكتبه بوفد من  رابطة العالم الإسلامي   برئاسة  معالي الدكتور / محمد عبد الكريم  العيسي ، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي.

وخلال اللقاء  شكر  معالي  أمين عام الرابطة على حسن الاستقبال وكرم الضياف ، مذكرا برسالة الرابطة التي تشمل البلدان الإسلامية وغير الإسلامية، مشيرا إلى منهجها الذي يعتمد على  الوسطية والاعتدال .  

وقال : نشعر بشعور مختلف  تماما حين نتواجد في بلد مضياف مثل جمهورية القمر المتحدة التي يجمعنا بها عدد من الجوانب الأصلية في الحياة الإنسانية .  

 

ومن جانبه  رحب معالي الوزير محمد الأمين صيف اليمني، بضيفه العزيز ، داعيا له  إلى الشعور بالرحب والسعة في بلده الثاني..وقال : تعجز التعبيرات  عن البوح  بالخدم الجليلة التي تقدمها الرابطة لبلادي  جمهورية القمر المتحدة في مختلف المجالات، مشيرا  إلى أن ذلك ليست  وليدة اليوم بقدر ما انطلق منذ فجر الإستقلال إلى يومنا هذا .

وفيما يتعلق بدور الرابطة على مستوى  العالم ..أكد (صيف)  أن  رابطة العالم الإسلامي لها دور بارز ومتميز   ليس على مستوى دول الجوار كمدغشقر وجزيرة موريشيوس  ولكن على مستوى العالم أجمع.

وحول الندوة العلمية التي ستنطلق غدا حول  الرعيل الأول في الوجدان الإسلامي  أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أنها مهمة جدا في تكوين العقل الإنساني  وفي  تهذيب الطباع نحو  النهج السديد للحياة .     

 

كلمة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أمام البعثات الدبلوماسية بمناسبة عام 2019

السيد عميد السلك الدبلوماسي

–  أعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى موروني

– سيداتي وسادتي

– المساعدين الكرماء

إنه لمن دواعي السرور  والغبطة    أن أستقبلكم   في  هذا الصباح الباكر  في وزارتنا ، ويشرفني أن أكون قادرًا على مخاطبتكم  بمناسبة حلول عام 2019 .

وفي البداية أود بإخلاص شديد  أن أشكركم على التحيات القلبية  الحارة والأخوية  التي تفضلتم  بها  من خلال رسالة عميد السلك الدبلوماسي المعتمد لدى جمهورية القمر المتحدة ، بالتوجه إلي  وإلى  الشعب  والحكومة القمرية بمناسبة هذا العام الميلادي الجديد.

وفي هذا السياق الجميل  أتمنى لكم ولعائلاتكم  الكريمة  وأحبائكم الأعاظم  أن يتوج عام  2019 بالمزيد من السعادة والصحة والبهجة والسرور في أعمالكم  ولبلدانكم  التي تمثلونها ومؤسساتكم  التي تعملون فيها  المزيد من التقدم والاستمرار ، أتمنى لكم عاما جديدا  من التقدم والازدهار.

إنني أتطلع إلى رؤية هذا العام مرة أخرى ونحن  متوطدون   في  روابطنا الثنائية والمتعددة الأطراف وفي تحقيق أهدافنا المشتركة.

أصحاب المعالي والسعادة ، السيدات والسادة :

لقد قمنا خلال العام الماضي بالتشارك والتشاور مع مؤسساتكم  في  تحقيق العديد  من المجالات التنموية  المختلفة  التي تساهم بلا شك  في رخاء الشعب القمري ، ونحن نشكركم  على  ذلك كثيرا ، بقدر ما أدرك  أننا في  عام 2019 سنعزز  تلك النتائج  أكثر فأكثر.

وفي الواقع  يجب أن نعطي أولوية عالية لتعزيز القيم والسلام والأمن والتضامن والتسامح في العالم وفي بلداننا، هذه القيم الجميلة  لو تحققت إنما هي  مساهمة لا تقدر بثمن في تعزيز الديمقراطية وسيادة القانون والحكم الرشيد، إنها أفضل دفاع لنا ضد التحديات والهجمات المتعددة الوجوه التي تهدد حياة الأمم كل يوم ، بقدر ما يساعد في ظهور عصر يضمن التماسك الاجتماعي والتعايش السلمي بين الشعوب.

سيداتي وسادتي:

سيكون عام 2019  بالنسبة لبلادي جمهورية القمر المتحدة  ، عام استثمار من خلال  استمرار الإصلاحات التي  انطلقت  منذ عام 2018،  والتي  تهدف  إلى إصلاح الدولة ومكوناتها الأساسية من خلال  الدستور الجديد الذي تم تبنيه في يوليو 2018،  والذي يدعو  إلى الفصل الفعلي بين السلطات: بين السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية والقضائية ،  رغبة في تعزيز أداء الدولة وترسيخها بشكل أفضل.

وفي هذا الصدد أغتنم هذه الفرصة لأشكر جميع البلدان الصديقة والمؤسسات الشريكة التي رافقتنا في هذه العملية بصبر عظيم ، من خلال إعطائنا دعمهم المتعدد الأشكال ، مما سمح لنا بإحراز تقدم إيجابي في هذه العملية التي تهدف إلى  تحويل جمهورية القمر المتحدة كدولة  صاعدة  بحلول عام 2030.

إن  جمهورية القمر المتحدة  كما تعلمون  دولة بكر  شرعت لتوها  في السير  نحو  طريق الديمقراطية منذ بضع سنوات، وهذا مما  لا يمكن مقارنتها  بالدول التي  مارست الديمقراطية منذ عهد بعيد ، ومع ذلك  فإننا نعتزم وضع علامة على آثار أقدامنا في ديمقراطية الألفية الثالثة.

إن رئيس  الجمهورية  وحكومته  الموقرة ملتزمان بشدة بجعل  جمهورية القمر المتحدة  ملاذا  آمنا للسلام والأمن ،  بلد التقدم والازدهار.

وفي الختام نكرر أحر تمنياتنا  للدولة والمؤسسات،  وندعوكم  كذلك  للانضمام إلينا  كالعادة، في العملية الانتخابية القادمة ،  الانتخابات الرئاسية والمحافظين  لضمان نجاحها وحريتها وشفافيتها .

عاما سعيدا

أشكركم

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدول يتلقى تهنئات موظفي الوزارة بمناسبة العام الجديد

تلقى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، محمد الأمين صيف اليمني ، نهار اليوم ،  في قاعة المؤتمرات بالوزارة ،  تهنئات موظفي الوزارة بمناسبة العام الميلادي الجديد 2019م

و أشار  السفير / محمود صالح لامارتين في  تهنئته للوزير باسم الموظفين   إلى   الانجازات  التاريخية التي قدمها رئيس الدبلوماسية القمرية خلال العام الماضي،    متمنيا له بتقديم المزيد من الجهود والمساعي  خلال هذا العام  الجديد

ومن جانبه   قدّم  معالي الوزير  محمد الأمين صيف اليمني، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، تهنئاته القلبية إلى الموظفين،   مطالبا إياهم بتوفير المزيد من الجهود والمساعي  للمساهمة في تنمية  البلاد في مختلف المجالات

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، يتلقي تهنئات البعثات الدبلوماسية بمناسبة العام الجديد

استقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ،  السيد/ محمد الأمين صيف اليمني،  صباح اليوم في قاعة المؤتمرات بالوزارة تهنئات البعثات  الدبلوماسية المعتمدة لدى موروني بمناسبة  العام الميلادي الجديد 2019م

 

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي يعقد مؤتمرا صحفيا في الوزارة

عقد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، محمد الأمين صيف اليمني ،  عصر أمس بقاعة كبار الزوار بالوزارة مؤتمرا صحفيا لمناقشة أهم المستجدات المحلية والدولية.

وأوضح   ( صيف)  في المؤتمر الذي  يعقده كل شهر ميلادي  مع   الصحافيين   أن  مشاركة  جمهورية القمر المتحدة كغيرها من الدول في مؤتمر  باريس ومرا كشوط  حول  تغيرات الهواء  تأتي من  قبيل  الاهتمام  والاعتبار بما يمكن أن نتعرض له  في الغد ، خاصة أن بلادنا دولة جزرية  ويمكنها أن تتعرض لما تتعرض لها الدول الجزرية في مختلف بقاع الأرض.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية أكد صيف أن هناك جهات كثيرة تستفيد من هذه القضية،  بل وجود حل سوي لها بمثابة تهديد صريح لهم،  ومصالحهم النفسية الدفينة،  وقال ” كم نعاني من مثل  هذه القضايا في أوطاننا العربية الإسلامية؟ ! “

وفيما يتعلق بقضية  الصحراء بين المغرب والجزائر  قال  معاليه أن    هناك محاولات حثيثة لرأب هذا الصداع الطويل الذي أربك العديد من المصالح الجانبية ،  خاصة أن هناك قواسم  اجتماعية وثقافية مشتركة بين الدولتين الشقيقتين،   وبالتالي بات من المهم جدا  الحصول على حل سوي ودائم لا سيما أن استقرار هذه الدولتين تعني استقرار دول كثيرة في المنطقة .

و تحدث وزير الشؤون الخارجية  حول ما يجري في كل من  الكونغو واليمن و التطورات الهائلة  التي يقوم بها  رئيس وزراء إثيوبيا نحو تقريب  التعاون  بين دول الجوار واهتمامه الكبير بمكانة المرأة ومشاركتها في  نهضة البلاد .

وأشار   محمد الأمين صيف اليمني  إلى  الهجرات غير الشرعية من أنها شغلنا الشاغل خلال هذه المرحلة،  رغبة في حماية أرواح القمريين ،  خاصة أن كثيرا من القمريين يقضون نحبهم جراء هذه السفريات غير المرخصة ،  وقال:  أطالب أولياء الأمور بالتفكير أكثر من مرة قبل ترك أولادهم  إلى هذه الهجرات غير الشرعية ..

وفيما يتعلق بالمؤتمر الصحفي  الذي عقده  مع وزير خارجية روسيا  في موسكو  أكد ( صيف )   أن علينا الآن أن نحذو بحذو الدول المتقدمة،  بألا نكتفي بشريك وحيد بقدر ما علينا أن نفتح المجال لكل من  يمكنه أن يخدم بلادنا، لا سيما أن لروسيا دورا كبيرا في  تعليم  وتمكين غير  قليل من الكوادر القمرية   في مختلف المجالات .

وفيما يتعلق بحماية البلاد وتنميتها أشار وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  إلى ما  قام به أصحاب السترات الصفراء في فرنسا ،  حيث إن دعوتهم  إلى  التظاهر  معقولة ومطالبهم  في الوقت ذاته مشروعة ومقبولة،  بيد أن هناك من استفاد من  هذه الدعوة لتخريب البلاد و إفساد منشئاتها الحيوية  و تثقيل خزينة الدولة  أكثر من أي وقت مضى .

وفيما يتعلق بإحراق  مسجد سيد سالم – المسجد  الذي يقوم به الشيخ صادق بدروسه الدينية-    أدان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي   هذا العمل الإجرامي الذي قام به مجهولون، وقال هذا عمل إرهابي  بلا شك     خاصة أن  جزر القمر لم تعرف بالاحتقان الديني  ولم تشهد من قبل مثل هذه الأعمال التي تستهدف دور العبادة،  وأضاف: منذ الأزل ونحن   نتعايش مع ثقافات مختلفة عن ثقافتنا،   و مع معتنقي أديان أخرى  ورغم  كل ذلك  نعيش معهم دائما بالسلم والأمان.

 

 

 

 

وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي يلتقي بالبعثات الدبلوماسية لدى موروني

التقى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  محمد الأمين صيف اليمني ، عصر أمس،   بالبعثات الدبلوماسية لدى موروني ،لعرض أهم المستجدات على الساحة الوطنية .

ورحب معالي الوزير   بالسادة  الدبلوماسيين  على الحضور  مطالبا إياهم بالشعور  بالراحة والاطمئنان في بلادهم  الثانية جمهورية القمر المتحدة.

وأكد صيف  في حديثه حول استحقاقات الحوار الوطني أن  الانتخابات  الرئاسية المقبلة ستجرى في موعدها  المحدد  ودور الحكومة  القمرية  هو العمل على حمايتها  وضمان نجاحها .

وفي هذا السياق أكد وزير الشؤون الخارجية  والتعاون الدولي أن  الحكومة القمرية تعمل بكل إخلاص  على  تحقيق  أهداف توصيات   الحوار الوطني    الذي  حضره عديد من المبعوثين الدوليين .

وفيما يتعلق بالمحيلين  إلى المحكمة العليا  قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  أن  هؤلاء متهمون  بتهم مختلفة قد يصل بعضها إلى حد الجنائية  وأن أحكام المحكمة في كل العالم لا تعليق عليها ، وعلينا أن نتركها لتقوم بعملها بكل حرية وشفافية .

وأشار  صيف  إلى أن ما حدث في  مدينة ايكوني أمر مؤسف جدا خاصة أنه وقع ضحية لشخص  ربما لم يكن ضمن  الشباب    المداهمين لميناء موروني   لاستخراج سياراتهم المسروقة عنوة ،   علما أن الحكومة القمرية قامت بواجبها في نقل المصابين  على حسابها  للعلاج  في الخارج.

وأدان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  العمل الإجرامي الذي قام به مجهولون   بإحراق مسجد سيد سالم   بالعاصمة موروني   وقال هذا عمل إرهابي  بلاشك     خاصة أن  جزر القمر لم تعرف بالاحتقان الديني  ولم تشهد من قبل مثل هذه الأعمال التي تستهدف دور العبادة . وأضاف  نتعايش في البلاد مع ثقافات ومعتنقي أديان مختلفة  ورغم ذلك  نعيش معهم دائما بالسلم والأمان .

وأخيرا طالب  وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي   البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى موروني  بعدم الاكتراث بما تنقله وسائل   الإعلام من أخبار وأحداث ، و الاكتفاء بما تصدره وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، وذلك لتفادي  نقل صور مشوهة عن الواقع الحقيقي  المعايش في جمهورية القمر المتحدة .

بيــــــــان ادانة الحكومة القمرية لهجوم ستراسبورغ الارهابي

بعد الهجوم  البربري  الذي شاهدته مدينة ستراسبورغ  الفرنسية يوم 10 من ديسمبر 2018م  وتسبب في  مقتل شخصين وإصابة آخرين، فإن وزارة  الشؤون  الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية القمر  المتحدة  تبدي استنكاراتها  ورفضها لهذا الإجرام الفظيع.

وفي هذه الظروف المؤلمة  تبدي الحكومة  والشعب القمري  عن  تضامنها ودعمها للحكومة والشعب الفرنسي،  متمنية بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

كما تبدي الحكومة القمرية  في الوقت ذاته عن تعاطفها مع   أسر وعائلات الضحايا والمصابين .

موروني  12   ديسمبر 2018

نص البيان باللغة الفرنسية

Communiqué France attenta 12122018 (1)

وزير الدولة يلتقي بالسفير السعودي لدى موروني

التقى وزير الدولة المكلف بالتعاون الدولي لدى وزارة الشؤون الخارجية  والتعاون الدولي بجمهورية القمر المتحدة  السيد / جمعة سيد عبد الله، منذ قليل بالوزارة،   بسفير المملكة العربية السعودية لدى جمهورية القمر المتحدة  الدكتور / حمد بن محمد الهاجري.

ورحب وزير الدولة بزيارة السفير للوزارة ، مشيدا بالمساهمات التاريخية  التي تقدمها المملكة العربية السعودية  لجمهورية القمر المتحدة رغبة في التنمية الشاملة في البلاد .

وأكد   جمعة  على العلاقات الوطيدة التي تربط البلدين الشقيقين و التنسيق الهام والدائم  بينهما في مختلف  القضايا الإقليمية والدولية،  مشيرا إلى أن موروني والرياض بينهما قواسم تاريخية مشتركة  ولا شك أن جمهورية القمر المتحدة تعمل دائما على حفظها وحمايتها.

ومن جانبه أبدى  الدكتور حمد بن محمد الهاجري سفير المملكة العربية السعودية لدى موروني  امتنانه العظيم  على الترحيب الذي لقيه من الوزير ،  مؤكدا أن علاقات البلدين  ستظل محفورة  في الصدور باليمن والبركات،  ومستجيبة لتطلعات الشعبين الشقيقين،  مؤكدا أن  المملكة العربية السعودية  تدرك جيدا   أخوة البلدين وتقاسمهما  في مختلف المجالات.

 

جمهورية القمر المتحدة توقع وثيقة اتفاق إطاري مع جمهورية الصين الشعبية

ووقع من الجانب  القمري   وزير الدولة المكلف بالتعاون الدولي لدى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي   السيد/ جمعة سيد عبد الله،   ومن الجانب الصيني  سفير جمهورية الصين الشعبية لدى جمهورية القمر المتحدة  السيد / هي يانجي.

، كان ذلك ظهر أمس  في صالة كبار الزوار  بوزارة الشؤون الخارجية و التعاون الدولي  بجمهورية القمر المتحدة  .

ويسمح هذا الاتفاق  الإطاري  في الحصول على قرض مالي   من بكين  لموروني ،  مما سيساهم  بلا شك  على  دعم شركة  جزر القمر للاتصالات  بتجديد وتحديث بنيتها،  هذا إلى  جانب  تعبيد بعض الطرق والشوارع في البلاد،   بما سيسمح لتلك المناطق بتطوير إمكاناتها السياحية بريا و بحريا .

 

 

اتفاقية  تعاون بين  جمهورية القمر المتحدة وجمهورية اليابان

استقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي محمد الأمين صيف اليمني، أمس الثلاثاء الـ20 من نوفمبر 2018م،بالسفير  الياباني  لدى جمهورية  القمر المتحدة  السيد أغاساوارا    الذي يتواجد  في البلاد   منذ الـ18 من نوفمبر الحالي.

ووقع   محمد الأمين صيف اليمني  وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، مع السفير الياباني  اتفاقية تعاون بين البلدين وذلك في قاعة كبار الزوار بالوزارة.

ورحب الوزير (صيف) باسم  الحكومة القمرية بهذه المبادرة اليابانية العظيمة وقال : إنها من أجل دعم التنمية في إفريقيا بشكل عام ، وجمهورية القمر المتحدة على وجه الخصوص ، في مجالات عدة بما في ذلك الصحة والزراعة والأمن الغذائي والبنية التحتية ومكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري والعديد من المجالات الأخرى

و  سيلتقي  السيد أغاساوارا    خلال تواجده في موروني  بممثل  الأمم المتحدة،  كما سيشهد اللقاء  أيضا توقيع  اتفاقية  تعاون يبانية  في مجال  التغذية للأطفال .

ورحب الوزير (صيف) باسم  الحكومة القمرية ، “بهذه المبادرة اليابانية العظيمة وقال إنها من أجل دعم التنمية في إفريقيا بشكل عام ، وجمهورية القمر المتحدة على وجه الخصوص ، في مجالات عدة بما في ذلك الصحة والزراعة والأمن الغذائي والبنية التحتية ومكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري والعديد من المجالات الأخرى

وسيلتقي  السيد أغاساوارا    خلال تواجده في موروني  بممثل  الأمم المتحدة،  وسيشهد اللقاء  أيضا توقيع  اتفاقية  تعاون يباني  في مجال  التغذية للأطفال .