استقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي،محمد الأمين صيف اليمني،  صباح أمس الاثنين،  في مكتبه ،  الدكتور محمد علي مرام، سفير  جمهورية اليمن، وذلك لتقديم صورة من أوراق اعتماده كسفير جديد لجمهورية اليمن لدى جمهورية القمر المتحدة.

ورحب الوزير بداية  بالسفير الجديد الذي يقع مقر إقامته في القاهرة،   متمنيا  له النجاح في مهامه الجديدة.

وفي حديثه حول العلاقات القمرية اليمنية  أشار ( صيف) إلى   الدعم السخي الذي قدمته اليمن طوال مسيرة البلاد،  خاصة  في المجالي العسكري  والاقتصادي والثقافي، هذا إلى جانب نقل  حجاج جمهورية القمر المتحدة إلى الأراضي المقدسة لتأدية مناسك الحج عبر الخطوط الجوية اليمنية .

وفيما يتعلق بالوضع الراهن في   جمهورية  اليمن أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أن اليمن ستعود إلى سابق عهدها في التألق والازدهار، وقال: ”  على اليمن ودول الجوار الاستفادة بما يحدث الآن فلا خير في الحرب على كل حال” وأضاف ” عدم  استقرار   اليمن يعني عدم استقرار دول الجوار “

وأكد   الوزير أن ثمة تنسيق بين  جزر القمر واليمن والصومال وجيبوتي من أجل الخروج  من هذا الظرف العصيب.

ومن جانبه  أعرب  السفير اليمني الجديد  لدى موروني  الدكتور محمد علي عبد الله مرام  عن  شكره البليغ  وامتنانه العظيم على الترحيب الذي لقيه  من الوزير صيف، مشيرا إلى أن اليمن وجزر القمر تربطهما علاقات  تاريخية طويلة بل هناك تشابه كبير في  مختلف المجالات.

ونوّه السفير مرام عن دور إيران الخطير في زعزعة الاستقرار في اليمن  مستدركا  أن جزءا كبيرا من الوضع الحربي  قد انتهى،  وذلك بمساندة دول التحالف العربي  من ضمنها جمهورية القمر المتحدة .

واختتم سفير جمهورية اليمن حديثه راجيا في أن يكون هناك مزيدا من التواصل و التقارب بين الدولتين الشقيقتين.

 

 

 

 

 

 

There are no comments yet.

اترك تعليقاً

Your email address will not be published. Required fields are marked (*).

*