استقبل وزير الخارجية بالنيابة الدكتور حامد كرهيلا في مكتبه قبل قليل وفدا من الإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وذلك في اطار رغبة الإتحاد على تعزيز الصداقة والتعارف مع الحكومة الاتحادية


جاء ذلك في محفل اهتمام الإتحاد على التعاون والتقارب بهدف تسهيل مهمة عمله في الأرخبيل، وذكر أن الهدف من هذه الزيارة هو السعي إلى طلب انضمام الهلال الأحمر القمري إلى الإتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر، كعضو جديد سيساهم بلاشك في مضيان ونجاح أعمال الإتحاد في البلاد.

ومن جانبه عبّر و زير الدولة القائم بأعمال وزير الخارجية الدكتور حامد كرهيلا، عن شكره البالغ وامتنانه الكثير على الزيارة التاريخية؛ أصالة عن نفسه ونيابة عن وزير الخارجية صيف محمد الأمين مثمّنا بالجهود الكبيرة التي يقدمها الإتحاد خدمة للإنسانية والحياة ،

و أكّد  معالي الوزير أن بلاده جزر القمر مستعدة تمام الإستعداد على التعاون والتعامل مع الإتحاد، و مع كل ما من شأنه التنمية والإرتقاء بالإنسان القمري إلى مصف التقدم والإزدهار  ، مشيرا  في الوقت ذاته إلى أن الحكومة القمرية ستتخذ كل الترتيبات  والإجراءات اللازمة  لتسهيل مهمة عمل الاتحاد على أرض الأرخبيل ،

وأوضح وزير الخارجية بالنيابة الدكتور حامد كرهيلا  أنّ اندماج الهلال الأحمر القمري إلى الإتحاد الدولي  أمر لن يكون صعبا وذلك لسبقه في الإنضمام وتعامله مع جمعيات مختلفة ذات الأهداف المشتركة كالهلال الأحمر الإماراتي الذي تعاهد على بناء فندق خاص للهلال الأحمر القمري، تسهيلا لمهمته في البلاد.